الرئيسية / الملف السياسي / العالم / تحدي إسرائيلي لروسيا العظمى

تحدي إسرائيلي لروسيا العظمى


العالم يغلي ومنطقة الشرق الأوسط فوق صفيح ساخن…!! أكبر خطر يتصاعد بين روسيا وإسرائيل بعد تحدي ليبرمان.

روسيا: سندمر سلاح الجو الإسرائيلي بساعتين

تصاعد الجو ليل الأحد الإثنين بين إسرائيل وروسيا بشكل خطير جداً لم يسبق له مثيل في التصريحات التي صدرت سواء في التلفزيون الإسرائيلي أم في وكالات الأنباء الروسية والتلفزيونات الروسية.

وفي إسرائيل عاد وكرر وزير الدفاع الإسرائيلي الذي تحدى روسيا بأن الطيران الإسرائيلي سيستمر في قصف الأراضي السورية مهما كان موقف روسيا وإن الطائرات الإسرائيلية ستقوم بإسقاط الطائرات الروسية إذا تصدت لها، وقال “إني أريد الصداقة مع روسيا بين بلدي وروسيا لكن أقول إن أمن إسرائيل فوق كل إعتبار وإن أي محاولة من الطائرات الروسية للتصدي للطائرات الاسرائيلية سيؤدي إلى قيام سرب وسربين وأكثر بإسقاط الطائرات الروسية. وأضاف وزير الدفاع الإسرائيلي ليبرمان: “إذا كان لدى روسيا قاعدة جوية في الساحل السوري وفيها ثمانين طائرة فان لدى سلاح الجو الاسرائيلي 63 قاعدة جوية في إسرائيل ولديها ألف طائرة وأكثر من أفضل طائرات العالم كما أن الطيارين الإسرائيليين يتفوقون على الطيارين في سوريا وفرنسا وبريطانيا وروسيا من خلال مناورات جرت وأظهر الطيارون الإسرائيليون أنهم أمهر قادة طائرات ويسيطرون على طائرة العدو ويسقطوها، وذلك في مناورات كان البديل عن إطلاق الصواريخ إصابتها بالليزر وعندما تتلقى الطائرة اشارة الليزر فمعنى ذلك انها أصيبت، ونجح الطيارون في كافة المناورات مع البريطانيين والفرنسيين بالإنتصار بنسبة 63% في المعارك الجوية.
إضافة إلى أن سلاح الدفاع الجو الإسرائيلي وأسلحته الحديثة وأمهر الطيارين هم الذين يسيطرون على الأجواء وليس الطيارين الروسيين الذين ليس لديهم خبرة قتالية إلا قصف مواقع التكفريين في سوريا وليس لديهم خبرة مثل الطيارين الحربيين الإسرائيليين.
قال ليبرمان ذلك عند التاسعة وعشر دقائق ليل أمس على تلفزيون “سي بي سي” الأميركي في تصريح ناري تم بثه في كامل الولايات المتحدة في أهم برنامج وهو أسمه “50 دقيقة من الحوار الساخن”، وعند الساعة العاشرة في نشرة أخبار التلفزيون الروسي نقلته وكالات الأنباء بالعربية الروسية ظهر الجنرال إيغور وزير الدفاع الروسي مع قائد سلاح الصواريخ الروسية العابرة للقارات وقائد سلاح الجو الروسي، في مقابلة لمدة 12 دقيقة فقط وكانت مختصرة ومركزة على نقاط معينة.
وبدأ وزير الدفاع الروسي كلمته بالحديث ثلاث دقائق فقط فقال “من قال أن الطيارين الاسرائليين هم أمهر الطيارين في العالم ونحن نملك أمهر طيارين في العالم كله، وهم سجلوا أعلى رقم في الغارت الجوية سواء في سوريا أم في مناورات الشرق التي حصلت، حيث قام الطيار الواحد ب213 غارة خلال شهر واحد وأصاب من أصل 34 طائرة أشتبك معها 32 طائرة، فيما لم تستطع الطائرتان اللتان كانتا تناوران ضده من إسقاطه وهذا حصل مع كل طيار روسي ثم إن صواريخنا الجو-جو لا أحد يستطيع أن يواجهها، كذلك طائرات سوخوي 35 أس والآن سوخوي 57، نتحدى إسرائيل أن تواجهنا ونقول لإسرائيل إياك والتحدي ونقول لوزير الدفاع ليبرمان سنصيبك بالصاروخ الروسي في قلب وزارة دفاعك في تل ابيب وفي قلب مكتبك”.
ثم صرح الجنرال كوسولوف قائد سلاح الصواريخ العابرة للقارات فقال إن لدى إسرائيل 250 صاروخ عابر للقارات يحمل رؤوس نووية ونحن في روسيا نملك 5500 صاروخ نووي عابر للقارات أسرع 7 مرات من الصوت وقادر على تدمير كندا وأميركا والمكسيك في ضربة واحدة بألف صاروخ وقادرة على تدمير أميركا اللاتينية خلال 4 ساعات وأفريقيا أيضا ب4 ساعات وآسيا الوسطى والكبرى خلال 8 ساعات ونقول لإسرائيل إذا أردت اللعب بوجودك فنحن لها وصواريخنا العابرة للقارات ستزيلك من الوجود وإن ليبرمان ممنوع من الإتصال بروسيا أو التعاطي مع أي مسؤول عسكري روسي بأمر من الرئيس بوتين وإن الطائرات الروسية قريبا ستُشهِد الطائرات الاسرائيلية كيف ستقوم أي مناورة قتالية بينهما إضافة الى أننا وضعنا أس300 وأس600 بحالة جهوز أوتوماتيكية لإسقاط أي طائرة إسرائيلية تحلق فوق أجواء القاعدة الروسية في سوريا دون تحديد فوق مناطق أخرى من سوريا.

أما قائد سلاح الطائرات السلاح الجو الروسي فقال: “إن وزير الدفاع ليبرمان يقول أن لدى إسرائيل 63 قاعدة جوية ولدى روسيا قاعدة واحدة على الساحل السوري ونقول له إن صواريخنا قادرة على تدمير 63 قاعدة إسرائيلية جوية خلال ساعتين إضافة إلى تدمير العشرة مطارات مدنية في إسرائيل تدميراً كاملاً ولا يسمح لأي طائرة بالإقلاع أو الهبوط في إسرائيل إضافة، لذلك فإن 6 غواصات نووية روسية باتت تتمركز قبالة الساحل الإسرائيلي على مسافة 60 كلم مزودة بصواريخ قادرة على تدمير شامل لكامل المناطق الإسرائليية العسكرية.
ورد على ليبرمان بالقول إن إسرائيل تملك ألف طائرة وقال إن روسيا تملك 6800 طائرة حربية من أحدث الطائرات ميغ35 وسوخي 35أس وسوخوي57 إضافة إلى الطائرة الاستراتيجية الشبح ألتي لم نكشف عنها وهي قادرة على الطيران من روسيا إلى الولايات المتحدة دون التزود بالوقود وسرعتها 5 مرات سرعة الصوت.

لذلك كلمة أخيرة لوزير الدفاع الإسرائيلي “ومع إحترامي للجيوش العربية نقول له إنك لا تقوم بحرب مع جيش عربي بل مع جيش روسيا العظمى ونحن خلال ساعتين إلى 3 ساعات قادرون على تدمير إسرائل تدميراً كاملاً، وإذا تدخلت الولايات المتحدة فلتنشب حرب نووية بينها وبيننا وليحصل ما يحصل فنحن خضنا الحرب العالمية الثانية ولم نخف وحطمنا هتلر وجيوش كثيرة ووصلنا الى اليابان وكامل أوروبا حيث أردنا أن نصل وأقمنا مقابل الولايات المتحدة قاعدة عسكرية هي كوبا لم تستطع أميركا إزالتها طوال 80 سنة ونقول لإسرائيل إياك والعودة إلى كلام التحدي لأننا قد نضرب صواريخ عابرة للقارات برؤوس ذات شحنات متفجرة ضخمة ويكفي أن نضرب منها عشرة ولا يستطع أي منظومة رد هذه الصواريخ تدمير مدينة كاملة مثل تل أبيب عاصمة إسرائيل الإقتصادية والتجارية والصناعية والتي يسكنها مليون مواطن إسرائيلي ولا نحتاج إلى أكثر من ساعتين وحد اقصى 3 ساعات لننهي وجود تل ابيب بكاملها”

عن gazett_admin

شاهد أيضاً

في جدوى القانون الدّولي على صعيد الماكروسياسات

ادريس هاني أمران يطيحان بالقانون الدّولي: القدرة النووية والرّيع الديبلوماسي، والباقي تفاصيل تشغل بال الذين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *