الرئيسية / الملف السياسي / العالم / كتب جيفارا مقدمة اليوميات التي احتفظ بها أثناء مغامرة الكونغو والتي بدأت..

كتب جيفارا مقدمة اليوميات التي احتفظ بها أثناء مغامرة الكونغو والتي بدأت..

هذا هو تاريخ الفشل..

كنت مترددآ في العودة إلى كوبا لأن كاسترو نشر خطاب “وداع جيفارا”
وهو خطاب قصد منه أن يكشفه فقط في حالة وفاتي

حيث قطع كل العلاقات من أجل تكريس نفسه للثورة في جميع أنحاء العالم

ونتيجة لذلك أمضيت الأشهر الستة المقبلة أعيش سرآ في دار السلام وبراغ

وأثناء وجودي في أوروبا قمت بزيارة سرية للرئيس الأرجنتيني السابق خوان بيرون الذي عاش في المنفى في إسبانيا

هناك حذرني بيرون أن خططي كانت انتحارية في وقت لاحق..كما أشار أنني كنت طوبويآ وغير ناضج
لكنه كان سعيدآ لأن الأمر كذلك لأنه يعطي اليانكيز صداعآ حقيقيآ..

خلال هذا الوقت في الخارج جمعت مذكراتي عن تجربة الكونغو وكتبت مسودتي كتابين آخرين أحدهما عن الفلسفة والآخر عن الإقتصاد

عندما كنت استعد لزيارة بوليفيا سافرت سرآ إلى كوبا لزيارة كاسترو ولرؤية زوجتي وأطفالي..

بعد ذلك كتب تشي رسالته الأخيرة لأطفاله
ليتم قراءتها عند وفاته والتي انتهت معه بإرشادهم..

أكبروا ثوريين صالحين واستذكروا دورسكم جيدآ واجتهدوا لكي تتقنوا التكنولوجيا التي تمكننا من السيطرة على الطبيعة..

تذكروا أن الثورة هي المهمة وإن كل منا بمفرده غير مهم..وفوق كل شيء كونوا قادرين دومآ على الإحساس بالظلم الذي يتعرض له أي إنسان مهما كان حجم هذا الظلم وأينما كان مكان هذا الإنسان فهذا أجمل ما يتصف به الثوري

وداعآ إلى الأبد يا أطفالي وإن كنت لا زلت آمل أن أراكم مرة أخرى
لكم مني جميعآ قبلة كبيرة كبيرة وحضن كبير…

عن gazett_admin

شاهد أيضاً

السيناريو يتكرر في فنزويلاّ..

ادريس هاني لا زالت قواعد اللّعب الجيوستراتيجي سارية المفعول في تدبير العلاقات الدّولية من أقصى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *