الرئيسية / ثقافة شعر وفنون (صفحه 9)

ثقافة شعر وفنون

أغنية الكعكة الحجرية: أيها الواقفون على حافة المذبحة

أغنية الكعكة الحجرية أمل دنقل (الإصحاح الأول) أيها الواقفون على حافة المذبحة أشهروا الأسلحة! سقط الموت، وانفرط القلب كالمسبحة. والدم انساب فوق الوشاح! المنازل أضرحة، والزنازن أضرحة، والمدى.. أضرحة فارفعوا الأسلحة واتبعوني! أنا ندم الغد والبارحة رايتي: عظمتان.. وجمجمة، وشعاري: الصباح! (الإصحاح الثاني) دقت الساعة المتعبة رفعت أمه الطيبة عينها..! …

أكمل القراءة »

أحاول شعرا لمصر

أحاول شعرا لمصر أحمد حسين أغيرك في هذا الزمان مفاخرٌ وغيرك في هذا الزمان عظيمُ سمت بك نفس فجرت عزماتِها يداك ، ومجدٌ غابرٌ ومقيمُ كأنك عُتبى للحياة حملتها على زمن فيه الكلاب نجوم وأبلغك الإقدام حين دعوته جميع ذرى الإقدام أين تقوم فلم يبق باب للشهامة مغلق ولم يبق …

أكمل القراءة »

قصيدة: مصر

قصيدة: مصر أحمد حسين إيّاكَ إياك لا مهل ولا تعب ُ لاتتركوهم وإن ماتوا وإن هربوا ولا تقولوا كفى حتى يحاق بهم فليس في تركهم عذر ولا سبب ناس من الغدر يستقوي الغريب بهم لن يطفئوا النار حتى ينفذ الحطب ذاك الشقي تخلت عنه عزته فكيف يردعه عن خسة أدب …

أكمل القراءة »

الشاعر أمل دنقل: لا تصـــــــالح

لا تصـــــــالح الشاعر أمل دنقل لا تصالحْ ! .. ولو منحوك الذهب أترى حين أفقأ عينيك، ثم أثبت جوهرتين مكانهما.. هل ترى..؟ هي أشياء لا تشترى..: ذكريات الطفولة بين أخيك وبينك، حسُّكما – فجأةً – بالرجولةِ، هذا الحياء الذي يكبت الشوق.. حين تعانقُهُ، الصمتُ – مبتسمين – لتأنيب أمكما.. وكأنكما …

أكمل القراءة »

قصائد رمادية

قصائد رمادية أحمد حسين ألهمجي الغرب المتكبر من الخلف مثل حذاء راقصة “الفلامينكو” لا يستمع إلى أنين روحه وهي تحاول الإفلات من قبو جنونه. **** يصعد درج ذاته الفارغة ويسعل بكبرياء تليق بإله مريض. **** أنا طفل الحضارة المغفلة التي لم ترتكب مذبحة واحدة ضد غيرها قتلها السحرة المتعددو الجنسيات …

أكمل القراءة »

الشاعر التونسي آدم فتحي: ليتنــي حجــرٌ

ليتنــي حجــرٌ الشاعر التونسي آدم فتحي لَيْتَنِي حَجَرٌ يا ابْنَتِي لَيْتَنِي مِنْ حَجَرْ كَيْ أرَى ما أرَى دُونَ أنْ أنْفَجِرْ لَيْتَنِي كُنْتُ لَوْحًا مِنَ الزِّنْكِ أو خشَبًا أوْ رُخامًا فلا أتوجَّعُ أو أتفجَّعُ أو أتصدَّعُ أو أتبَعْثَرُ أو أنْتَثِرْ كُلَّمَا امْتَدَّ فِيَّ السُّؤالُ شُروخًا وأَقْبِيَةً وسِهَامًا. إلى أَيْنَ بَعْدُ، نِيامًا …

أكمل القراءة »

فيروز الرحبانية: لم تطبع فاحتلوا صوتها

فيروز الرحبانية: لم تطبع فاحتلوا صوتها بادية ربيع سيدتي فيروز قد لا يكون لكاتبة متواضعة مثلي كل تلك الجرأة والحماسة على مكاتبتك، وأنت بمكانتك ومشاغلك معاً. لكن تقلبات هذا العصر غدت تسمح بكل شيء. هل تخيلت مثلاً أن الألفية الثالثة ستُفتتح بتدمير العراق واغتصاب النساء والرجال على حد سواء، ويكتمل …

أكمل القراءة »