الرئيسية / الملف السياسي / الوطن العربي / بيان ملتقى الكتاب اليمنيين بشأن جريمتي العدوان أمام بوابة مستشفى الثورة وسوق الصيادين في الحديدة.

بيان ملتقى الكتاب اليمنيين بشأن جريمتي العدوان أمام بوابة مستشفى الثورة وسوق الصيادين في الحديدة.

يدين ملتقى الكتاب اليمنيين بأشد العبارات مجزرة العدوان المرتكبة بحق عشرات المدنيين بغارات طيران العدوان السعودي الأمريكي يومنا هذا الخميس 2/أغسطس/ 2018م الذي استهدفت بوابة مستشفى الثورة وسوق الصيادين بالحديدة ، والتي تأتي في سلسلة غير منتهية من سجل جرائم العدوان الدموي بحق الشعب اليمني.

إن هذه المجزرة وغيرها العشرات من المجازر المتصاعدة بحق الشعب اليمني لا تشير إلا لنتيجة واحدة مفادها أن العدوان إستفاد الإستفادة الكاملة من تواطئ وصمت الأمم المتحدة والمجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان، التي عجزت عن إيقاف آلة القتل الشيطانية وفشلت بتشكيل لجنة تحقيق مستقلة بالجرائم والمذابح المرتكبة بحق المدنيين، وهذا ما يجعلنا على يقين تام بوجوب فرض معادلة رادعة تحترم فيها الدول سيادة اليمن وشعبه.

يدعو ملتقى الكتاب اليمنيين كل شرفاء وأحرار البلاد بكافة مكوناته إلى الإلتفاف حول المؤسسة العسكرية والأمنية ومنظومة الدولة السياسية، ودعمها بكل الوسائل المتاحة المادية والمعنوية لتعزيز الدور المواجه للعدوان والتصدي له.


كما نشد على أيدي المجاهدين في المؤسسة العسكرية والأمنية واللجان الشعبية على رأسهم القوة الصاروخية وقوات الدفاع الجوي والقوة البحرية وكافة الوحدات البطلة والباسلة، محيين صمودهم الأسطوري في ميادين الدفاع عن الأرض والعرض والجهاد في سبيل الله، راجين من الله أن يحفظهم ويثبت أقدامهم وينصرهم وينتقم لشعبنا العزيز من المجرمين على أيديهم.

ونتقدم بتعازينا لأسر شهداء وضحايا المجزرة وكل المجازر المرتكبة بحق الشعب اليمني، المجد والخلود للشهداء.. الشفاء العاجل للجرحى.. الكشف عن مصير المفقودين وفك الأسرى.. ولا نامت أعين الجبناء.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
صادر عن ملتقى الكُتّاب اليمنيين

عن prizm

شاهد أيضاً

التنمية بعيدا عن التبعية حلم بعيد المنال..!

4 تشرين الأول 2023 د.محمد سيد أحمد* ليست المرة الأولى التي نتحدث فيها عن التنمية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *