الرئيسية / الملف السياسي / العالم / أردوغان يكشف عن هدف لتركيا في الدول العربية وأوروبا والقوقاز

أردوغان يكشف عن هدف لتركيا في الدول العربية وأوروبا والقوقاز

30 أيار 2023

وفي كلمة ألقاها أمام الجمعية العامة التاسعة والسبعين لاتحاد الغرف والبورصات التركية في العاصمة أنقرة، أكد أردوغان أن هدف بلاده هو “إقامة حزام أمن وسلام بمحيطها، بدءا من أوروبا إلى البحر الأسود، ومن القوقاز إلى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا”، لافتا إلى أن تركيا “ستتخذ المزيد من المبادرات من أجل حل الأزمات في المنطقة المجاورة لتركيا”، في إشارة إلى سوريا.

وأردف أردوغان: “سنعمل على ضمان أن يعم السلام والاستقرار في منطقتنا، كما سنعزز تعاوننا الاقتصادي والتجاري مع الدول من المنطقة إلى جانب توطيد علاقاتنا الدبلوماسية”، متابعا: “إن هدفنا هو إقامة حزام من الأمن والسلام حولنا، من أوروبا إلى البحر الأسود”.

كما أكد اردوغان أن حزام الأمن والسلام يشمل “القوقاز والشرق الأوسط إلى شمال إفريقيا”، في إشارة للدول العربية.

وتماشيا مع هذا الهدف، أوضح الرئيس التركي قائلا: “قمنا باتخاذ العديد من الخطوات المهمة خلال السنوات الأخيرة، فقد أزلنا المشاكل بيننا وبين الدول الشقيقة والصديقة. وعززنا علاقاتنا مع العالم التركي. وقمنا بتحسين علاقاتنا مع العالم الإسلامي”، مستطردا: “ومن خلال مبادرتنا الآسيوية فتحنا نافذة جديدة على القارة، وأقمنا تعاونا قويا مع الشعوب الإفريقية على أساس الربح المتبادل، وعززنا وجودنا في أمريكا اللاتينية، وطورنا علاقات وثيقة مع جميع الأطراف في البلقان”.

وبخصوص العلاقات مع أوروبا، قال أردوغان: “كما كثفنا حوارنا مع الدول الغربية على أساس المصالح المشتركة، وأخذنا على عاتقنا مسؤولية حل الأزمة الروسية الأوكرانية. وأظهرنا أن الحل الدبلوماسي ممكن من خلال صفقة الحبوب وتبادل الأسرى”.

وأشار إلى أن حكومته وقبل كل شيء، حمت تركيا من أن تصبح طرفا في صراع قد ينتهي بكارثة.

وأضاف: “بعبارة أخرى، بذلنا جهودا كبيرة من أجل تحسين تعاوننا مع جميع البلدان في المناطق الجغرافية حولنا والبعيدة عنا”.

وفي الشأن المحلي، شدد أردوغان على أن الحكومة مصممة على اتخاذ خطوات لتعويض خسائر الرفاهية التي تكبدتها شرائح مختلفة من المجتمع، موضحا أن حكومات حزب العدالة والتنمية هي التي تمكنت في السابق من خفض مستوى التضخم المرتفع إلى خانة الآحاد.

وأكمل: “لذلك نحن قادرون على تحقيق نفس الشيء في هذه المرحلة ورفع مستوى المعيشة للمواطن، وآمل أن نرى النتائج الإيجابية لذلك كلما انحسرت تقلبات الاقتصاد العالمي”.

المصدر: “الأناضول”

عن Amal

شاهد أيضاً

إعلام إسرائيلي: كيف شارك كبار ضباط الجيش في إخفاق 7 أكتوبر؟

شباط 23 2024 صحيفة “معاريف” تتطرق إلى دور ضباط خدموا في مناصب عليا في الجهازين …